فحوصات تسعد حسني والمنتخب الأولمبي

كشف السد القطري عن طبيعة إصابة اللاعب إلياس حسني مع المنتخب الأولمبي المغربي في ودية الولايات المتحدة الأمريكية، الثلاثاء، بمورسيا الإسبانية.

ووفق بلاغ للفريق القطري نشره عبر موقعه الإلكتروني الرسمي، فإن حسني أجرى الفحوصات اللازمة بمستشفى “أسبيطار” بعد المباراة، وتبين عدم إصابته بقطع على مستوى الرباط الصليبي، وأنه يعاني فقط من كدمة على مستوى الركبة.

وجاء في البلاغ: “يعلن نادي السد أنه بعد إجراء الفحص الطبي والأشعة اللازمة للمحترف المغربي إلياس حسني في أسبيطار، تبين عدم إصابته بقطع في الرباط الصليبي”.

وأضاف: “يعاني اللاعب من كدمة بسيطة في الركبة، سيخضع بسببها للعلاج قبل الانضمام لتدريبات الفريق الأول”.

وشارك حسني في تجمع المنتخب الأولمبي لوديتي الدنمارك والولايات المتحدة الأمريكية خلال فترة التوقف الدولي.

وسبق لحسني أن قبل تمثيل المنتخب المغربي في فئة أقل من 17 سنة، ثم اختار اللعب لمنتخب فرنسا الذي مثله في فئة أقل من 18 سنة، قبل أن يعدل عن قراره ويحمل قميص المنتخب الأولمبي استعدادا للألعاب الأولمبية.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى