أشرف حكيمي يواجه متهمته بالاغتصاب‬

واجه أشرف حكيمي، مدافع المنتخب المغربي ونادي باريس سان جرمان الفرنسي لكرة القدم، الجمعة، امرأة اتهمته بالاغتصاب، وفق ما أكدته النيابة العام.

ونقلت تقارير صحافية عن النيابة العامة أن المواجهة وقعت، صباح الجمعة، بين الدولي المغربي وبين المدعية التي تبلغ حوالي 24 عاما التي اتهمته في مارس الماضي باغتصابها.

وقال النادي الفرنسي، ضمن بيان له، إن لاعبه أشرف حكيمي غاب عن تدريبات الفريق صباح الجمعة “لأسباب شخصية”.

وتأتي هذه المواجهة قبل أيام قليلة من مباراة حاسمة للنادي الباريسي في دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا، حيث يتعين عليه الفوز على مضيفه بوروسيا دورتموند الألماني الأربعاء كي يلحق به إلى ثمن النهائي.

وكان قاضي التحقيق وجَّه، في الثالث من مارس من السنة الجارية، تهمة الاغتصاب الى حكيمي ووضعه تحت المراقبة القضائية. قبلها بأيام قليلة، اتهمته امرأة شابة باغتصابها في منزله في بولوني.

وأكدت محامية الضحية راشيل فلور باردو لوكالة فرانس برس أن “موكلتها تحتفظ بكل أقوالها، وأصبحت طرفا مدنيا في هذه القضية”.

وكان مصدر في الشرطة أوضح، في مارس الماضي، أن الشابة قالت إنها تعرفت على حكيمي في شهر يناير عبر موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، وذهبت إلى منزله يوم السبت على متن سيارة أجرة طلبها اللاعب لاصطحابها.

وأضاف المصدر أنها تدعي أن حكيمي قبلها ولمسها دون رضاها، قبل أن يغتصبها، وتقول إنها تمكنت من دفعه بعيدًا، وتواصلت مع صديقة لها عبر رسالة نصية وجاءت لاصطحابها.

وأكدت فاني كولان، محامية اللاعب المغربي، بعد ذلك، أن الاتهامات “كاذبة”. وقالت، في بيان صحافي، إن استدعاءه إلى التحقيق أتاح له “أخيرا الفرصة للدفاع عن نفسه، وخاصة أخذ علم عن الملف”.

وأفادت كولان بأن اللاعب “ينفي بشدة” هذه الاتهامات، وأنه كان “موضوعًا لمحاولة ابتزاز” في هذه القضية.

يشار إلى أن الدولي المغربي أشرف حكيمي يعد أحد صانعي إنجاز المنتخب المغربي في مونديال قطر 2022 عندما بلغ نصف النهائي قبل أن ينهيه في المركز الرابع، وهو أحد أفضل ظهير أيمن في العالم، وهو مرشح لنيل جائزة أفضل لاعب في القارة السمراء في عام 2023 إلى جانب المصري محمد صلاح والنيجيري فيكتور أوسيمهن.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى