بدء سريان الهدنة الإنسانية في قطاع غزة

بدأ رسميا، الجمعة، عند الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي (الخامسة بتوقيت غرينتش)، سريان هدنة من أربعة أيام بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية “حماس” للسماح بالإفراج عن رهائن محتجزين في قطاع غزة في مقابل معتقلين فلسطينيين.

وأتت هذه “الهدنة الإنسانية”، التي توسطت في إطارها قطر ومصر والولايات المتحدة الأمريكية، في اليوم التاسع والأربعين للحرب بين إسرائيل و”حماس”.

وأظهرت صور مشهد من رجوع المواطنين في المنطقة الشرقية لخان يونس إلى منازلهم، بعد سريان الهدنة الإنسانية.

وأظهرت لقطات تليفزيونية دخول شاحنات مساعدات إلى قطاع غزة من مصر، الجمعة، بعد حوالي ساعة ونصف الساعة من بدء سريان الهدنة بين إسرائيل و”حماس”.

وينتظر الإفراج عن الدفعة الأولى من الرهائن (13 امرأة وطفلا) قرابة الساعة الرابعة مساء بالتوقيت المحلي (14,00 توقيت غرينتش). وسيفرج عن 50 رهينة في مقابل 150 معتقلا فلسطينيا، على دفعات خلال مدة الهدنة.

وتحتجز “حماس” وفصائل فلسطينيّة أخرى نحو 240 رهينة في قطاع غزّة، منذ هجوم السابع من أكتوبر المنصرم؛ فقد شنّت “حماس” هجوما غير مسبوق على الدولة العبرية في اليوم ذاته تسبّب في مقتل 1200 شخص غالبيّتهم مدنيّون، حسب السلطات الإسرائيلية.

مذّاك، تنفّذ إسرائيل قصفا مدمّرا على غزّة أوقع 14 ألفا و854 قتيلا، حسب “حماس”.

وأوضحت الحركة الفلسطينية ذاتها أنّ بين القتلى 6 آلاف و150 طفلا، وأزيد من 4 آلاف امرأة.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى