أسماء الأسرى وراء تأجيل وقف إطلاق النار

قال مصدر فلسطيني مطلع على مباحثات اتفاق الهدنة بين إسرائيل و”حماس” لوكالة فرانس برس، الخميس، إن التأخير في بدء سريان الهدنة “له علاقة بتفاصيل اللحظات الأخيرة المتعلقة بتفاصيل حول أسماء الأسرى الإسرائيليين وآلية تسليمهم”.

وأوضح: “خلال ساعات النهار اليوم (الخميس)، من المفترض أن يتم الإعلان من قطر، بالتنسيق مع الوسطاء في مصر والأمريكيين، عن موعد بدء تنفيذ الهدنة وتحديد ساعة الصفر لدخولها حيز التنفيذ”.

وأضاف المصدر الفلسطيني المطلع: “تم، أمس (الأربعاء)، تبادل قوائم الأسماء للأسرى من الطرفين عبر الوسطاء في قطر ومصر”.

وأفاد المصدر عينه: “حماس ستطلق سراح 10 أسرى من النساء والأطفال (دون 19 عاما) وفي الوقت نفسه تطلق إسرائيل سراح 30 أسيرة وأسيرا من الأطفال على مدار أربعة أيام”، على أن يترافق ذلك مع وقف القتال في كل أرجاء قطاع غزة مع تحليق محدود للطائرات الإسرائيلية في شماله.

وأوضح المصدر: “التأخير له علاقة بتفاصيل اللحظات الأخيرة، المتعلقة بتفاصيل حول أسماء الأسرى الإسرائيليين وآلية تسليمهم”، مشيرا إلى أن “الاقتراح كان بتسليمهم إلى الصيب الأحمر، ثم نقلهم إلى مصر؛ ليتم تسليمهم إلى الجانب الإسرائيلي”.

وأضاف: “ثم جرى اقتراح أن ترتب زيارة للأسرى لإجراء الفحوصات الطبية من خلال أطباء وعناصر عبر الصليب الاحمر وتنسيق زيارة للصليب للأسرى المدنيين الآخرين ليتأكدوا من سلامتهم”.

وشدد على أن “حماس” “تؤكد أن كل النقاط يجري نقاشها؛ لكنها أكدت أنها تلتزم فقط بالنقاط التي يتم الاتفاق بشأنها”.

وختم قائلا: “الوسطاء من قطر ومصر والولايات المتحدة سيراقبون التنفيذ والخروقات، ويضمنون سير تطبيق اتفاق الهدنة والمباحثات التي تليها”.

وقال ماجد بن محمد الأنصاري، الناطق الرسمي لوزارة الخارجية القطرية، في بيان، الخميس، إن “المحادثات (..) مستمرة وتسير بشكل إيجابي”.

وأضاف المسؤول القطري ذاته: “الإعلان عن موعد بدء سريان اتفاق الهدنة، التي جرى التوصل إليها، سيكون خلال الساعات المقبلة”.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى