موظفون يواجهون تهمة “التآمر” في تونس

أعلن القضاء التونسي، اليوم الثلاثاء، عن توقيف ثمانية أشخاص، بينهم موظفون كبار، على خلفية ما سميت قضية التآمر على أمن الدولة في تونس.

وأكدت النيابة العامة أن من بين المشتبه فيهم، الموقوفين بمدينة القصرين (وسط غرب)، موظفين سامين في الدولة ومنعشين عقاريين ومتهمين بالضلوع في نشاطات (غير قانونية) في أحزاب سياسية.

ووفق المصدر ذاته فقد وجهت لهؤلاء تهم تتعلق بتشكيل مجموعة للتآمر على أمن الدولة الداخلي، وعقد اجتماعات سرية بهدف إعداد مخطط يهدف إلى إفشال الانتخابات المقبلة، مشيرا إلى أن قوات الأمن داهمت المكان الذي كانت تعقد فيه الاجتماعات السرية وتم حجز هواتف محمولة.

وتشهد تونس منذ مطلع 2023 سلسلة اعتقالات طالت سياسيين وشخصيات معارضة ونشطاء من المجتمع المدني ومسؤولين إعلاميين ونقابيين، على خلفية تورطهم المزعوم في ما تسمى قضية “التآمر على أمن الدولة”.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى