الركراكي: أتفهم انفعال زياش والنصيري

قال الناخب الوطني وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم، إن حكيم زياش ويوسف النصيري لاعبان يحبان التسجيل والبقاء في الملعب من أجل مساعدة أصدقائهما.

وأضاف الركراكي خلال الندوة الصحافية التي تسبق مواجهة المغرب والكونغو برازافيل، ضمن الجولة الرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى مونديال 2026، أنه يرى انفعال النصيري وزياش أمرا طبيعيا.

وواصل: “ماتقدرش تكونطرولي شي حد مقلق، ويوسف مربي وعارفو راسو غلط واعتذر للمكلف بالأمتعة وحتى للعابة، وحكيم حتى هو كايبغي يبقى لاعب وكايبغي يماركي، والأمور تمت معالجتها”.

وعن إلياس بنصغير، قال ربان “الأسود”: “إلياس لاعب موهوب وقاتلنا من أجل أن يختار حمل قميص المغرب، مع العلم أنه اختار الأسود بقلبه”.

وأوضح مدرب المنتخب الوطني المغربي: “بنصغير لاعب ممتاز، أعطانا توازنا مهما داخل رقعة الميدان”.

وتابع: “لا يمكن أن ألقي مسؤولية هدف زامبيا في شباكنا على أحد. إجماليا، إنني راض تماما عن مردود جميع اللاعبين، خصوصا في هذه الفترة الصعبة التي تمثل نهاية الموسم”.

وشدد الركراكي على أنه سيحسم في التشكيلة الرسمية التي ستواجه منتخب الكونغو برازافيل غدا صباحا، مشيرا إلى أن جميع اللاعبين داخل كتيبة “الأسود” مهمون لديه.

وبخصوص التنافس في وسط الميدان، قال الركراكي: “نحن سعداء بامتلاك لاعب من قيمة أسامة العزوزي الذي أبان عن أداء كبير في مباراة زامبيا، وهو أمر جيد أن يكون لدينا ثنائي وسط ميدان ممتاز يتكون من العزوزي وسفيان أمرابط”.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى