الصديقي يأمل العودة إلى المنتخب المغربي

أعرب الدولي المغربي إدريس الصديقي، متوسط ميدان فريق قاسم باشا التركي لكرة القدم، عن سعادته بخوض هذه التجربة المختلفة بعدما لعب من قبل في كل من الدوري الهولندي والدوري القطري والدوري السعودي خلال المواسم الكروية الماضية.

وقال الصديقي، في تصريح خص به “النهارت”، إن “هذه التجربة تبقى مختلفة عن التجارب السابقة. وقد عهدت ذلك في كرة القدم، كل دوري له بعض الأمور التي يتميز بها عن الآخر”.

وأضاف المتحدث نفسه: “سعيد باللعب في الدوري التركي الذي يضم نجوما كبارا لهم تجارب مميزة من قبل، أتمنى أن أكون عند حسن ظن جميع مكونات الفريق”.

وواصل: “أجتهد أكثر لأعود إلى المنتخب الوطني المغربي من جديد. صحيح تجربتي السابقة مع “أسود الأطلس” لم تكن طويلة؛ لكنها مفيدة بشكل كبير، وأعمل الآن من أجل العودة مجددا”.

ولعب الدولي المغربي إدريس الصديقي، الذي يبلغ من العمر 27 عاما، لفريق فيليم 2 في الدوري الهولندي وأم صلال القطري ثم أبها السعودي، قبل أن يوقع الصيف الماضي في صفوف قاسم باشا التركي. كما حضر معسكرا إعداديا واحدا مع المنتخب الوطني المغربي، في الفترة الماضية.

يُشار إلى أن العقد الذي يجمع إدريس الصديقي بفريق قاسم باشا التركي يمتد إلى غاية صيف سنة 2025.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى