“أسود الأطلس” يُباشرون الاستعدادات بتنزانيا

أجرى المنتخب الوطني المغربي الأول لكرة القدم، اليوم السبت، حصته التدريبية الأولى بدار السلام في تنزانيا، استعدادا للمواجهة التي ستجمعه بنظيره التنزاني الثلاثاء المقبل، ضمن التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2026.

وخاضت العناصر الوطنية حصتها التدريبية الأولى في أجواء جيدة وسط حماس من اللاعبين، ورغبة كبيرة في تحقيق نتيجة إيجابية في هذه المواجهة المهمة في مشوار التصفيات “المونديالية”.

وقال عبد الصمد الزلزولي، مهاجم ريال بيتيس، في تصريح للموقع الرسمي للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم: “لقد وصلنا اليوم إلى تنزانيا للتأقلم مع الأجواء المناخية والطقس”.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وأضاف المتحدث نفسه: “نعمل بكل جدية استعدادا لمواجهة تنزانيا في التصفيات، نحن جاهزون لهذه المواجهة ونعمل بشكل موحد، حيث تنتظرنا كأس إفريقيا المقبلة ولكل مواجهة وقتها المناسب”.

من جهته، قال بلال الخنوس: “الحمد لله هناك أجواء جيدة داخل المجموعة، نواصل الاستعدادات لنكون جاهزين لهذه المباراة، نسينا كأس العالم الماضية.. الآن نُفكر في المستقبل، خاصة الكأس الإفريقية وتصفيات المونديال”.

يُشار إلى أن المنتخب الوطني المغربي سيحل ضيفا على تنزانيا الثلاثاء المقبل في دار السلام، في الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2026.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى