جريمة قتل تستنفر درك مدينة البروج

لقي شاب مصرعه، أمس الأحد، بمدينة البروج التابعة لإقليم سطات، بعد تعرضه للضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض من قبل مشتبه فيه أو مشتبه فيهم لا تزال الأبحاث جارية من قبل عناصر الدرك الملكي لإيقافه وكشف جميع أسباب ارتكاب الجريمة.

الشاب (ن، م)، المولود سنة 1986 والقاطن قيد حياته بحي البكاكشة الشبارات بالبروج، تعرض، أمس الأحد، للطعن بواسطة سلاح أبيض وتجريده من ملابسه السفلى من طرف مشتبه فيه أو مشتبه فيهم، في انتظار نتائج الأبحاث والتحريات التي تباشرها عناصر الدرك الملكي بمركز البروج مؤازرة بأفراد من المركز القضائي ومركز التشخيص القضائي بسرية سطات لفك لغز الجريمة وتحديد دوافعها الحقيقية.

وأضافت المصادر ذاتها بأن جهوية الدرك بسطات استنفرت عناصرها، حيث انتقل القائدان الإقليمي والجهوي إلى منطقة البروج للوقوف شخصيا على ملابسات ارتكاب الجريمة، بعد تسريب معلومات تفيد بأن الحادث له علاقة بترويج المخدرات، فضلا عن مصادفة الحادث لانعقاد السوق الأسبوعي (حد البروج) باعتباره من أكبر الأسواق بالإقليم.

وفي الوقت الذي لا تزال الأبحاث والتحريات الميدانية والتقنية جارية، أمرت النيابة العامة المختصة بمحكمة الاستئناف بسطات بتوجيه جثة الهالك، بعد معاينتها من قبل درك البروح ، نحو قسم حفظ الجثامين بمستشفى سطات، قصد معاينتها من قبل الشرطة العلمية والتقنية، فضلا عن مركز التشخيص القضائي التابع للدرك الملكي كل حسب اختصاصه، قبل إخضاع الجثة للتشريح الطبي لتحديد السبب الحقيقي للوفاة وما مدى تعرض الهالك قيد حياته للاغتصاب نتيجة تجريده من ملابسه السفلى، تبعا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

تابعوا آخر الأخبار من جريدة النهار على Google News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى